أركتورس | Arcturus

وهم المعرفة أشدُّ عتمة من ظلام الجهل المُقدس | كاتب ثريدات مُبْهر | باحث في الظواهر الخارقة للطبيعة وقارئ للصحف والمانقا ومحب للأنمي | ثريداتي في الإعجابات

حلقة #هجوم_العمالقة بالأمس كانت مليئة بالأحداث الغريبة وكثير منكم لم يستوعبها خصوصًا بعد توسع القصة بشكل أكبر للعالم خارج الأسوار! لذلك سويت لكم "ثريد" أشرح فيه الأشياء وكا التساؤلات الغير مفهومة بشكل بسيط وبدون حرق.. فضّل التغريدة وتابع معي:







في بداية الحلقة شفنا عالم جديد تمامًا عن اللي نعرفه.. أسلحة مطورة ورشاشات آليه وقطار مدرع عكس ما تعودنا عليه بالأجزاء السابقة مجرد "عُدة مناورة وسيوف" وأيضًا شخصيات جديدة وصحراء وكأننا خارج نطاق أنمي هجوم العمالقة..







عشان تستوعبون راح اقلكم نقطتين مهمة: الأولى: الأحداث حاليًا قاعدة تدور خارج الأسوار وتحديدًا في أراضي "المارلي" "أهل الأسوار اسمهم (إلديا)، أما البشر خارج الأسوار اسمهم (المارلي)" ثانيًا: الأحداث حاليًا تحصل بعد سنتين من أحداث الجزء الثالث ..







طبعًا "المارليين" متطورين جدًا عن "الإلديانين"، وزي ما شفنا في ماضي أبو إيرين معهم سيارات وأبراج وكاميرات .. وحاليًا المارلي في حالة حرب ضد جيش "اتحاد الشرق الأوسط" من حوالي 4 سنوات "اتحاد الشرق الأوسط ما ورد عنهم أي معلومة بالأنمي وتقريبًا ماراح يكون لهم دور مهم بالقصة"









الشخصيات الجديدة اللي ظهرت كان لهم دور بالبداية وواضح راح يكون لهم دور مهم بالقصة .. وزي ما توضح لنا بالحلقة انهم هم المرشحين القادمين لوراثة العمالقة "الوحش والمدرع"









"ليش يورثون العمالقة؟" زي ما توضح لنا في ماضي غريشيا ييغر في الجزء الثالث انه في شيء اسمه "لعنة يومير" .. اللعنة هذي تخلي الشخص اللي حامل أحد العمالقة التسعة يموت بعد 13 سنة، والسبب: ان مؤسسة العمالقة "يومير فريتز" ماتت بعد 13 سنة ..





وبما ان الأحداث حاليًا تدور بعد 9 سنوات من بداية الأنمي يعني ان إيرين باقي له بس 4 سنوات ويموت.. وراينر وزيكي باقي لهم بس سنتين ويموتون لذلك لازم يورّثون قوة العمالقة للجيل التالي









بالنسبة للجنود والمتدربين هم أساسًا من شعب الإلديا "شعب الأسوار".. لكن مارلي مستغلين الإيلديانيين لأنهم هم الوحيدين اللي معهم قوة العمالقة.. وبالتالي مارلي تستخدمهم كأسلحة بحجة ان الإيلديانيين يكفرون عن ذنوب أسلافهم المجرمين (كذبة لفقتها مارلي وصدقوها الإلديانيين المساكين)









الحين نجي لـ"العمالقة الجدد" ظهروا لنا عملاقين غريبين واتضح لنا ان الأول اسمه "العملاق العربة - مالك العملاق: بيك" ، الثاني اسمه"العملاق الفك - مالك العملاق :غاليارد" "العملاق العربة ظهر سابقًا بالجزء الثالث"









"وين عملاق يومير؟" العمالقة عددهم 9 .. "إيرين يمتلك اثنين(المهاجم والمؤسس) ومعنا كمان المدرع والضخم والوحش والأنثى والعربة والفك وفي كمان عملاق غير معروف بس ظهر بالتريلر" كذا صار معنا 9 عمالقة.. طيب فين عملاق يومير؟ ليش ناقص؟.. 👇🏻👇🏻







زي ما شفنا بالجزء الثاني ان يومير رجعت مع راينر عشان تسدد دينها لأنها أكلت صديقه ويعتبر واحد من حملة العمالقة التسعة وبكذا نقدر نقول: للأسف يومير أدت واجبها ورجعت القوة لأصحابها وأكلها أحد العمالقة الجدد اللي ظهروا بالحلقة







"صرخة زيكي" الصرخة ذي كانت أغرب شيء بالحلقة وأكثر شيء سبب تساؤل بين متابعين الأنمي "كيف قدر يحول البشر الطبيعيين الى عمالقة من مجرد صرخة؟" تابع معي..





زيكي يمتلك في عروقه الدماء الملكية لأن أمه هي داينا فريتز من نسل يومير فريتز والملكيين يستطيعون التحكم بالعمالقة + سبق وظهر تلميح حطيته لكم بالفيديو لما ظهروا العمالقة بشكل مفاجئ (أتوقع انها قُدرة لكن ما وضحوها لحد الحين)





وكمان في تلميح آخر ممكن انكم نسيتوه وهو ظهر بالجزء الثاني لما قرية كوني تحولوا لعمالقة بشكل مفاجئ.. أظن ان زيكي ييغر هو السبب 🤷🏻‍♂️..





بنهاية الحلقة تم تدمير حصن "الشرق الأوسط" وبكذا أعلنوا المارلي فوزهم بالحرب بعد استمرارها لمدة 4 سنوات "على حسب إعتقادي أن الحلقة الأولى مجرد مقدمة تعريفية بجيش المارلي"









ولكن بالأخير ظهر الشخص الغامض واللي الكل عرفه "جان كريشتاين" وهذا دليل على ان فيلق الإستطلاع فعلًا وصل الى مقر المارليين والحرب الأخيرة بين إيلديا ومارلي راح تبدأ قريبًا 🔥🔥 النهاية.





Download PDF

Add a comment

Similar news